photo 1526304640581 d334cdbbf45e progressivephoto 1526304640581 d334cdbbf45e

الخرافة الرابعة : بدون تمويل لن يبدأ مشروعك

كتبها د. أحمد سيد
الثلاثاء 5 يوليو 2022

المال هو الدماء التي تتدفق في أجزاء المشروع وتعطيه الحياة والنمو وبدونه يتوقف المشروع

لكن هناك فرق كبير بين ما أحتاجه فعليا في كل مرحلة من مراحل مشروعي وبن ما أتوهم أو أتخيل أني أحتاجه ولذا أتوقف حتى أحل على تمويل

فهناك مبالغات كثيرة وحسابات خاطئة نضعها لمشروعاتنا وتكون هي السبب الرئيسي في توقفنا وتعطلنا وترددنا

 

في إحدى اللقاءات مع مجموعة من الشباب تحدث أحد الحضور أنه يملك مشروعا واعدا وأنه مشروع فريد من نوعه

فلما سألته لماذا لم تبدأ حتى الآن؟

فأجاب أحتاج إلى تمويل

فقلت له وكم التمويل الذي تحتاجه؟

قال أحتاج إلى 5 مليون!

للأسف هذا حال الكثيرين الذين لديهم مشكلة في فهم مراحل المشاريع ولديهم تصورات خاطئة لأنهم لا يعرفون بالضبط ما هي المراحل التي يمر بها مشروعهم وكم يحتاجون من المال في كل مرحلة

فمعرفتهم بهذا بشكل صحيح ستسرع من قيامهم بالمشروع وانتقالهم من حالة الانتظار والتردد إلى حالة التنفيذ الفعلي

كيف بدأ أحمد العامر مشروعه

أحمد العامر أحد الشباب الذي مر بهذه المشكلة ويقول عن نفسه

قررت أدخل مجال التجارة خلال الست شهور الماضية "في وقت الركود" وكانت الصورة مشوشة لي وغير واضحة جلست فترة أبحث عن كيف أدخل هالمجال وكان الموضوع جدا صعب بالنسبة لي كل ما جيت ابدا في شى أتاجر فيه اسمع كلام المحبطين هالشى ما احد يبيه وهالفترة ماحد يشتري

ودخلت دورة امتلاك لتأسيس المشروعات قلت خلني أشوف ممكن استفيد وفعلا دخلت واكتسبت اهم حاجة في الدورة الى هي البداية الرشيقة

قبل سنتين رحت لاحد التجار قلت له ابي ابدأ مشروع قالي حتى 100 ألف ما تفتح لك مشروع لكن بعد الدورة الحمد لله فتحت متجر انستجرام وبدأت تجارتي وقريبا سيتم افتتاح المتجر الالكتروني

ملحوظة من امتلاك :أحمد العامر الآن شريك في محل في مول الراشد بالخبر ويستثمر جزء من أرباحه في الأسهم ( اللهم بارك)


تمر المشاريع الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بثلاثة مراحل حتى تصل للاستقرار:

     · مرحلة البداية (الاختبار)

     · مرحلة النماء

    · مرحلة الأتمته

هل أنت جاهز لتبدأ مشروعك؟

 خلال أقل من دقيقتين تعرف على  مدى جاهزيتك لبدأ مشروعك واحصل كذلك على دليل مجاني يقدم لك 13 نصيحة حول أهم أساسيات انشاء مشروعك من هنا

مراحل المشاريع 

أنت لديك فكرة وقم بدارستها وهذا شيء ممتاز أحييك عليه وعلى جديتك وحبك في تنفيذ حلمك لكن ليس مطلوب منك عند التنفيذ وفي هذه المرحلة الأولية أن تنفق الكثير من المال

هذه الفكرة التي لديك سواء كانت منتجا أو خدمة هي حل تقدمه لمشكلة موجودة عند مجموعة من الناس  وهم عملاؤك

الهدف في هذه المرحلة أن تعرف هل فكرتك التي تفكر فيها مقبولة في السوق

هل فعلا هذا الجمهور الذي تصورته موجود أم أنك افترضت مواصفات وهي ليست موجودة في السوق وهؤلاء العملاء تصور غير حقيقي ولا يوجد جمهور بهذه المواصفات

هل فعلا هؤلاء الناس الذين افترضت أن لديهم مشكلة ما سيتشرون هذا المنتج أو هذه الخدمة التي تقدمها وأنها فعلا الحل المناسب لهم


هذا هو جوهر المرحلة الأولى

أن تتأكد أن فكرتك لها قبول وان الفئة المستهدفة فعلا موجودة وراغبة في الحل الذي تقدمه ولديها أموال كافية ولها رغبة حقيقية ان تشتري هذا المنتج أو الخدمة التي تقدمها

في هذه المرحلة أقصى مبلغ ستبدأ به لن يتجاوز العشرة والعشرين ألف حسب عملة بلدك

معظم الذين بدأوا معنا في برنامج نموذج امتلاك لتأسيس المشروعات بدأوا هذه المرحلة بألف وألفين وثلاثة آلاف وسبعة آلاف وأقصى شخص بدأ ب 10 آلاف

 

في هذه المرحلة أنت ستأخذ كمية قليلة من المنتج وتحاول بيعها للناس من حولك

لا تقوم بدعاية مدفوعة أو أي شيء من ذلك ، بل توجه للدائرة الأولى من حولك  أصدقاؤك وأهلك وأقاربك والمحيطون بك فهم عملاؤك الأوائل سواء اشتروا بأنفسهم أو رشحوك لأصدقائهم ممن يبحثون عن حل مشابه لما تقدمه

في بداية أي مشروع هناك الكثير من العناصر الناقصة في الصورة لدينا ونحتاج أن نكملها من السوق لأ ان نكملها في المختبر

المشكلة أن الكثير من أصحاب المشروعات يبدأ بفكرة ثم لا ينزل السوق ليختبرها ويرى تفاعل الجمهور معها، بل يتصور أن العملاء يحتاجون للمزيد من المواصفات وأنه كلما كانت المواصفات والفوائد في منتجه أو خدمته كثيرة سيقبل عليه العملاء 

وهذا رأي خاطئ فكثير من هذه المميزات ستكتشف أن العملاء لا يريدونها وربما يرغبون في أشياء أخرى وما سيحدث أنك ستكون مضطر إلى الغاء الكثير مما توهمت أن هناك احتياج له والبدء في بناء ما يحتاجه الجمهور بعد ما قمت بصرفه من مال وجهد ووقت

والكثير لا يسعفهم الوقت أو المال لفعل ذلك لأنهم وصلون لهذه المرحلة بعد أن أنفقوا كل ما معهم

 

لذلك مرة أخرى أنت لا تحتاج في هذه المرحلة لمبالغ كبيرة يمكنك تقسيم فكرتك الكبيرة لأجزاء والبدء بالجزء الأول في السوق فحتما سترى أن خطتك الأساسية ستتغير مع النزول للسوق 

 

هناك سؤال قد يظهر في هذه النقطة وهي فكرة " ابدأ كبير ستظل كبيرا " وهذا أمر مناسب لشخص لديه خبرة كبيرة في السوق الذي سيفتح فيه أو لديه موظفون أكفاء جدا ولديهم خبرة واسعة في هذا النشاط بالإضافة إلى أن لديه ملاءة مالية تغطي مصروفاته ويستطيع تحمل الخسارة لسنة وربما لأكثر

وهذا لو قمنا بعمل نسبة وتناسب سنجد أن الغالبية العظمي من المشاريع لا تبدأ هكذا، بل معظم التجار والصناع الكبار في الأسواق بدأوا بدايات متواضعة وتملكوا الخبرات وزدت تجارتهم شيئا فشيئا وتفتحت أمامهم الفرص وهم في السوق ويمارسون أعمالهم

لذا لا تقارن بين نسبة قليلة وتجعلها ظاهرة

لذا لا تقم بالاستدانة ولا تقم بطلب قرض أو تمويل، بل ابدأ مشروعك في البداية بنفسك وعندما ستنجح ويبدأ مشروعك ف اثبات نفسه ستجد من حولك يتطوعون من أنفسهم ويطلبون منك أن تستثمر لهم أموالهم

وحتى لو لم يحدث هذا فأنت تعرف طريقك وصرت أكثر تقه وكلما تقدمت خطوة زادت الثقة ولو طلبت قرضا ميسرا أو شريكا بعد ذلك سيكون من السهل عليك أن تحصل عليه لأنك ستتكلم عن واقع وليس عن مجرد فكرة

 

هل أنت جاهز لتبدأ مشروعك؟

 خلال أقل من دقيقتين تعرف على  مدى جاهزيتك لبدأ مشروعك واحصل كذلك على دليل مجاني يقدم لك 13 نصيحة حول أهم أساسيات انشاء مشروعك من هنا

هذه المرحلة الثانية وفيها ستكون وصلت لنموذج أولى ناجح عرفت فيه فعليا من هم عملاؤك وعرفت ما يطلبون وعرفت الأسعار المناسبة والقنوات التي تستهدفهم من خلالها  وبالتالي فأنت قمت بتكوين نموذج وقادر على تكرار هذا النموذج والحصول على عملاء اكثر ومبيعات أكثر

وعند وصولك لهذه المرحلة قد تستطيع فعليا الصرف على بقية مراحل مشروعك دون طلب شيء من أحد وبالتأكيد المحيطين بك من أفراد العائلة والزملاء  والأصدقاء رأوا مدى ما حققته من نجاح وسيكون لديهم دافع للاستثمار معك 

صدقني ستكون وقتها فاهما لكل ما تقوله وقد لامست السوق بشكل حقيقي وزالت عنك الكثير من التصورات الخاطئة والأفكار الوهمية

 

وهي المرحلة الثالثة وهي من المراحل المهمة التي إن لم تدار بشكل متميز يظل المشروع في حالة من التيه والتشتت

ففي هذه المرحلة ان تحتاج أن تحول كل المهام المتكررة التي تتم بشكل يدوي إلى مهام تتم بشكل آلي لذلك تحتاج إلى الأتمته

فيجب أن تكتب كل المهام المطلوبة في المشروع وتقسمها لأجزاء وتوزعها على موظفيك وتتأكد من أن كل شخص يعرف تماما كل مهمة مطلوبة منه وما علاقتها بالمهام الأخرى التي مع زملائه

ويمكن كذلك في هذه المرحلة اللجوء للبرامج والتطبيقات فمن مميزات هذا العصر القدرة الفائقة على تتبع كل شيء واداره كل شيء بشكل آلي من خلال المواقع والتطبيقات

وهذه مرحلة متقدمة لن تصل إليها الآن في مشروعك فيهمك التركيز على المرحلة الأولى والثانية في البداية

الفرق بين المشاريع الناشئة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة

يوجد مشروعات تقنية تحتاج لمبالغ تمويل كبيرة لكبر حجم السوق الذي تستهدفه ولحجم الانفاق على التشغيل الخاص بالبرمجة والتسويق وهذه المشاريع لها مواصفات خاصة فليس كل المشاريع هي مشاريع ناشئة 

 

وحتى هذه المشاريع الناشئة  لابد لأصحابها أن يؤسسوا تصور عن المستقبل لمشروعهم ويبدأ بجزء صغير منه وهذا الجزء يحل مشكلة واحدة لدي مجموعة من العملاء

وبعد دخول عدد من العملاء يستطيع أصحاب المشروع التواصل مع جهات التمويل فساعتها سيكون الوضع أفضل من الذهاب بمجرد فكرة إلا إذا كانت هناك مقومات ورغبة من المستثمرين في هذه الفكرة حتى قبل البدء بعملها

 وهذا يحدث للأفكار المميزة جدا والتي لها سوق ضخم وواعد أو التي يملك مؤسسوها سمعة جيدة وقاموا بتأسيس مشروعات وحصلوا على تمويل سابق أو تم الاستحواذ على مشروعاتهم  من قبل

 

لذلك معظم المشروعات هي مشروعات صغيرة ومتوسطة  ومتناهية الصغر ولا تحتاج لمبالغ ضخمة أو تمويل، بل يمكنك البدء بمشروعك بمبالغ بسيطة بطريقة البداية الرشيقة 

المعوقات والخرافات الخمسة من هنا

اكتب تعليقاً

شاركنا رأيك ونسعد بتساؤلاتك

imtelak logo transpernt 0١

نصوغ مستقبل أعمالك

هدفنا في امتلاك وطوال ساعات عملنا أن نفكر في شيء واحد فقط هو كيف نقدم قيمة حقيقية لك لتحقق حلمك وتمتلك مشروعك وتطوره وتنمي وتحسن مبيعاتك

مهمتنا هي إلهامك وإعطاؤك الأدوات التي تحتاجها لصنع المستقبل الذي نعرف أنه ممكن ... حان الوقت لتحويل أفكارك إلى حقيقة.

اتصل بنا

2454 WIND WAY CT, GA,USA

payment methods
205 2051267 comodo ssl comodo secure logo svg

 تسوق بأمان ... 100% آمن ومحمي

جميع الحقوق محفوظة امتلاك 2022