Shape Shape Shape Shape

أي المشروعات أكثر ربحية لأبدأ به ؟

سؤال طالما بادرني به الكثيرون: أي المشروعات أكثر ربحية أو ما هو المشروع الذي ترشحه لي لأبدأ به ؟


من الصعب جدا أن نقول أن هناك مشروع سيحقق ربحاً هائلاً  وآخر لن يحقق فهذا تخمين في غير محله وكم من المشروعات التي قيل عنها كذلك تعثرت وتوقفت  وكم من مشروعات قيل عنها العكس فحققت أعلى الإيرادات وأصبحت علامه في مجالها


لكن إن كان هناك صعوبة في ذكر مشروعات بعينها فليس هناك صعوبة في وضع معايير لأفضل المشروعات بحيث أن أي مشروع تفكر فيه تحاول أن تجعله يتمتع بهذه المعايير وهذه المواصفات ليكون من أفضل المشروعات وأعلاها ربحية وأكثرها استمرارية


وهناك سأذكر لك معيارين مهمين

1.   المعيار الأول هو  الشغف او الموهبة

المشروع هو رباط سيستمر معك لفترة طويلة من الزمن لذلك لابد ان ينبع من الموهبة لتي لديك


ما هو المشروع أو العمل الذي تؤديه فتشعر معه بالسعادة والرضا وتتحمل في سبيله المعوقات وحتى لو طلب منك أن تنفذ هذا العمل فأنت لا تتردد في ذلك ولو لم تحصل منه على المال بل لأنك تحب ذلك  وتعشق هذا


وهناك اختبارات عالمية موجودة تستطيع من خلالها أن  تعرف  ما تتمتع به من مواهب  وأشهرها وأهمها اختبار  مايرز بريجرز MBTI  وهذا أحد الاختبارات المبنية على دراسات وتجارب على ملايين من البشر منذ الحرب العالمية الثانية ولوقتنا هذا وليس خزعبلات أو ترهات مثل ما يتم اطلاقه بين الحين والآخر من موضات تستمر لفترة ثم تخبو


ونحن نركز على الشغف كمعيار أول لأنه يحقق أمرين مهمين: 

·الأول وهو الصبر على المعوقات و العقبات

تستطيع أن تصبر على العمل لمدة 8 ساعات لأجل المرتب وتسطيع أن تصبر في العمل لعشر ساعات لأجل مدير أو صاحب عمل تحبه لكن تستطيع أن تعمل 24 ساعه على عمل ينبع من شغفك

ويمكن مراجعه هذا المقال   قبل أن تنطلق سفينة مشروعك .. همسات في أذن الربان فستجد فيه بعض التفاصيل عن المعوقات التي قد تواجهك

·الأمر الثاني الذي بيحققه  الشغف هو  التميز

فالسؤال الأهم الذي يجب أن تجد له إجابه  لماذا


أي صناعه أو تجارة أو خدمة تريد أن تبدأ بها لابد من السؤال لماذا سأدخل هذه الصناعه ما الجديد الذي سأقدمه يختلف عن الآخرين وما هي القيمة الإضافية غير التي يقدمها كل الموجودين على الساحة ممن ينفذون أفكار قريبة مما سأنفذه وكلما كان فعلا الموضوع شغف ستبدع وستكون أميز الموجودين حتى لو كانوا بدأوا قبلك من سنوات


الإجابة على سؤال لماذا سأدخل في الصناعه هذه دون غيرها ليس لأجل تحقيق المال بالتأكيد المال أحد العوامل الأساسية وبدونها لا يستمر العمل التجاري لكن لو وضعت نصب عينيك المال فستفقد جودة الخدمة وجودة ما تقدمه وستخرج سريعا من السوق لكن التركيز على الشغف في انتاج المنتج أو الخدمة هو ما يأتي بالمال ويجعل العمل مستمر


أبل غيرت صناعة الهواتف رغم أن نوكيا كانت مسيطرة عل السوق واستطاعت فعليا أن تعيد اختراع الجوال أو الموبايل


فيسبوك قلبت موازين التواصل الاجتماعي مع أن ماي سبيس كانت ملأ السمع والبصر ومستحوذ على سوق التواصل


وجوجل قلبت موازين السوق في مجال الأرشفة والبحث


وتيسلا غيرت صناعة السيارات وصناعة الصواريخ الفضائية وغيرها الكثير والكثير


طالما أنت صاحب موهبة وصاحب شغف فالصناعة التي ستكون قريبة من شغفك ستكون قادراً على إضافة قيم متميزة و جديدة تغير فعليا من طريقة نظرة الناس لهذه الصناعه 


الأمر الثاني والذي يحقق معدلات ربح عالية  في المشروعات هو

2. البحث عن الاحتياج وليس فقط حل مشكلة

بالتأكيد أي منتج أو خدمة تقدمها ستكون حل لمشكلة لكن المشكلات تختلف عن الاحتياجات


فلو افترضنا أن هناك مجموعة من الناس  لكي يذهبوا لعملهم  يحتاجون عبور النهر فهذه مشكلة يمكن حلها بقارب أو سفينه  وهذه المشكلة يمكن مع تقدم التكنولوجيا أن  تأتي بأفكار جديدة تعصف بمشروعك فقد يتم بناء طريق  كما أن هذا المشروع يخدم فئة قليلة من الناس ومهما رفعت من قيمة خدمتك لن تحقق الكثير من المال


أما الإحساس بالأمان والطعام والترفيه والتواصل كلها احتياجات مشتركة بين عدد ضخم  من البشر بل تكاد تشمل كل البشر .. هي احتياجات فطرية ولذلك كلما كنت قريبا من اشباع هذا الاحتياج كلما استطعت أن تستمر


الفرق بين اشباع احتياج أو حل مشكلة أن الاحتياج مكون رئيسي في العميل لذا هو يحتاجه بشكل مستمر ومتواصل أما المشاكل فربما تتغير أو تتطور وبالتالي يصبح منتجك الذي تقدمه بعد فترة عديم القيمة.


وأقرب مثال لذلك كل الشركات التي تعمل في مجال التواصل هي مشروعات عملاقة ومهما كان صغرهامش الربح الذي يحصلون عليه قليل فإن الكم الهائل من الناس الذين يستخدمون خدماتهم قادر على أن يحول هذا الهامش القليل الي مبالغ ضخمة جدا

 

شارك

WhatsApp
Facebook
Twitter
LinkedIn
Email